النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: من عجائب ليلة الإسراء و المعراج :-

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    1,043
    معدل تقييم المستوى
    0

    Smile من عجائب ليلة الإسراء و المعراج :-

    - و واقعة الإسراء و المعراج تحتاج إلي إيضاح ... فإن فيها من العجائب ما لا يفهم بالعقل البشري العادي ... فمثلا رسول الله يري أقواما يزرعون في يوم و يحصدون في يوم و كلما حصدوا عاد كما كان .....

    بينما يقول كتاب السيرة أن رسول الله صلي الله عليه و سلم عندما عاد كان فراشه دافئا ... أي لم يغب إلا ساعة أو بعض ساعة ...

    و كذلك رأي رسول الله صلي الله عليه و سلم الجنة و أهلها و النار و أهلها ... و المفروض أن الجنة و النار يدخلهما البشر يوم القيامة !!!

    و إذا أضفنا أن الله تعالي منزه عن الصعود إليه في جهة مكانية ...و إن معني الصعود هو الإرتفاع و الرفعة إلي مستوي القدسية.

    فنقول و بالله التوفيق أن رسول الله صلي الله عليه و سلم ... في رحلة الإسراء و المعراج كشف الله له حجب النفس ... و رفع روحه الشريفة إلي الملأ الأعلي و إلي مقام المناجاة و المخاطبة الإلاهية ... حيث لا جهة و لا مكان و لا زمان ... فانكشف لرسول الله صلي الله عليه و سلم ما كان مستورا عنه في روحه الشريفة ... و أنارت الروح بنور ربها زيادة و زيادة فعلم صلي الله عليه و سلم الماضي و الحاضر و المستقبل في آن واحد.

    و كانت المناجاة مع الله تعالي حيث لا كلام بشفتين و لسان و لكن كما أراد الله تعالي ..

    ففي ليلة الإسراء و المعراج عرف محمد نفسه و روحه علي الحقيقة دون غطاء.

    من كتاب (محمد مشكاة الأنوار) لسيدي عبد الله "صلاح الدين القوصي" .
    http://www.alabd.com/mishkat-alanwar.htm
    التعديل الأخير تم بواسطة ولاء أحمد عبد الحميد ; 12-18-2010 الساعة 08:26 PM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    1,043
    معدل تقييم المستوى
    0

    Smile

    يمشي برقاً في الإسراء" ----- و هذا خطو رسول الله
    و "المعراج" كلحظ العين ----- تناهى فيه رسول الله
    كيف الكون يكون كبيراً ----- في خطوات رسول الله!!
    بل إن شئت فقل إسراءٌ ----- في صدر لرسول الله
    و المعراج .. صعود الذات ----- بقلب و روح رسول الله
    لا الإسراء و لا المعراج ----- تجاوز ذات رسول الله

    من قصيدة "البيان (الرمز)" - ديوان "محمد الإمام المبين"
    http://www.alabd.com/alemambook.htm
    من أشعار سيدي عبد الله "صلاح الدين القوصي".
    التعديل الأخير تم بواسطة ولاء أحمد عبد الحميد ; 12-18-2010 الساعة 08:26 PM

  3. #3
    ahmed151 زائر

    افتراضي

    بارك الله فيكى وجزاكى عنا خير الجزاء

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    14
    معدل تقييم المستوى
    0

    Smile

    أُنظُر في "المعراج" لتفهم ----- كيف جرى تكريم "محمد"
    حين رأى الآيات الكُبرى ----- عَرَفَ رسول الله.. "محمد"!!
    حين أفاض الله عليه ----- و عرَّف "أحمد".. قَدْر "محمد"!!
    جلَّ الله.. و وحَّد ذاتاً ----- و العبد المحبوب "محمد"
    في حضرة قدس الرحمن ----- تجلَّى الله لقلب "محمد"
    ثم يزيد الفضْل.. فيَدعو: ----- زِدْني العلمَ بربِّ "محمد

    من قصيدة "مشكاة الأنوار المحمدية" - ديوان "ألفية محمد صلى الله عليه و سلم"
    من أشعار عبد الله "صلاح الدين القوصي" .
    http://www.alabd.com/alalfeyya.htm
    التعديل الأخير تم بواسطة ولاء أحمد عبد الحميد ; 12-18-2010 الساعة 08:27 PM

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    العمر
    48
    المشاركات
    73
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    فتح الله عليك وأنار طريقك بنور الإيمان وأعزك الله بمن أفهمك ما كتبت
    راجى الستر

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    26
    معدل تقييم المستوى
    0

    Smile

    كل عام و حضراتكم جميعاً بخير

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    10
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    اللهم ببركة هذه اللية الشريفة المباركة
    ليلة القرب والنجوى
    وبحق من كان قاب قوسين او ادنى
    واريته من ايتك الكبرى
    وببركة سبطه خازن السر وما افشى
    ان ترضا عنا وترضى قلب وروح حبيبك صلى الله عليه وسلم وتجمعنا بحبيبنا وسيدنا القوصى فى مقعد صدق عند مليك مقتدر وانت راض عنا *
    اللهم امين

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    22
    معدل تقييم المستوى
    0

    Smile

    زيَّنت الكون بأنوارٍ ----- حتى للعميان الطُرشى!!

    و الكون جميعا.. قد صلَّى ----- أرضاً.. و سماءًا.. أو عرْشا


    بوركت نبياً.. يا سِرَّ ----- الرحمنِ.. و بورِك مَنْ أفْشى

    كل عام و نحن دائماً مجتمعين في قلب و روح الحبيب و حبيب الحبيب صلَّى الله عليه و سلم


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •